U3F1ZWV6ZTI4MDMwMzk5ODA3X0FjdGl2YXRpb24zMTc1NDU3NTcxOTM=

رواية لو بات سهم من الاعداء في كبدي الفصل الثامن 8 - سـارا بنت محمد

من روايات إنستغرام، الفصل الثامن من رواية لو بات سهم من الاعداء في كبدي مانال مني مانالتهُ عيناك للكاتبة سـارا بنت محمد، ويمكنك قراءة الفصول السابقة عبر الروابط التالية:
  1. قراءة الفصل الأول
  2. قراءة الفصل الثاني
  3. قراءة الفصل الثالث
  4. قراءة الفصل الرابع
  5. قراءة الفصل الخامس
  6. قراءة الفصل السادس
  7. قراءة الفصل السابع 
رواية لو بات سهم من الاعداء في كبدي الفصل الثامن 8 - سـارا بنت محمد

الفصل (8) من رواية لو بات سهم من الاعداء في كبدي

من عرفتك والدنيا تهديني رضا. 
واخـذت يدينـه تسلك طريقهـا الى اسفل ظهرهـا ويتحسس بلطف و نطقـت من غير ادراك : جسار انـا حامـل ، شبـك حواجبـه ببعضهـا عض على شفتـه : انـتِ حامـل
هـزت راسهـا والخـوف ممتلـك قلبهـا ، حاوطهـا من خصرهـا وهو يستنشق عطرهـا رفـع راسـه وهو ملاحـظ خوف آصال انحنى لرقبتهـا يقبلهـا قُبلات مُتتاليـه ، توجهـت يـد جسار لسحـاب الفستـان وسرعـان ما ابتعـدت عنـه وبهمـس : انا حامـل
قرب لعنـدها وهـو يحملهـا ويتوجـه فيهـا للسريـر وهمـس وهـو يبعـد ملابسهـا عن جسـدها ويهمـس عند رقبتهـا : ابـي اثنين يـ رواء
تورقـت عينهـا واكتفـت بالصمـت حتى قـرب منها جسار وهو يطبـع قُبلتـه على فمهـا و ..
--
جلسـت امـام زوجهـا وهـي تناظـره بحيـره :
وش بـلاك يـ بـو جسار وش غيـر حالـك
حـك حاجبـه وهـو يطفي زقارتـه : معقولـه جسار يحرق زوجتـه ، تقدمت لجهتـه وهـي تطبطب على كتفـه : استهـدي بـ الله لا يوسوس الشيطـان بـعقلك ، ابعد يدين زوجتـه عن كتفـه و وقـف على رجلينه والتفكيـر قاتـله حتى نطـق : ...


  • جميع الحقوق محفوظة للكاتبة سارا بنت محمد: x_rwaiahxs@
  • لقراءة الفصل التاسع من الرواية أضغط هنا

    ولقراءة الرواية كاملة، فقط قم بالبحث في جوجل عن (رواية لو بات سهم من الاعداء في كبدي في مدونة كلام كتب) أو أكتب أسم الرواية في خانة بحث المدونة.
اقرأ وحمل أيضًا
الاسمبريد إلكترونيرسالة