U3F1ZWV6ZTI4MDMwMzk5ODA3X0FjdGl2YXRpb24zMTc1NDU3NTcxOTM=

الحلقة الثانية: رواية احببت شرطي للكاتبة وسام

إليكم قراءة رواية احببت شرطي وتهت بعيون بريئه للكاتبة، على مدونة كلام كتب للقراءة والتحميل، ويجب قراءة الحلقات الأولى من الرواية ثم كمل باقي فصول الرواية يمكنك قراءة جميع الفصول من الرواية عبر الرابط التالي:

الحلقة الثانية: رواية احببت شرطي للكاتبة وسام

البارت (7) من رواية احببت شرطي 

هيام:انا لا طلعت من هينا اروح له و اخليها يتنازل غصب عنه'
سديم:لا لا انتي توك داخله ل السجن و مابي اورطك معي و واضح انك وحده حساسه و تخاف من ذا الاشياء ف يعني'
هيام:لا سديم ذي هيام القديمة انا احين ماني البنت الصغيره الي عند امها و ابوها الدلوعه الخفيفه بصير وحده طالعه من السجن الناس بتتكلم عني و عن اهلي ف ع طول اول ماطلع بكلم هاذا و اخليه يتنازل غصب عنه و لو تبين تصيرين صديقتي انا ماعندي صديقات غير وحده اخوها شرطي و هو الي جابني هنا يحسبني وحده ب الشارع مو متربيه و رايحه معه ل شقته'
سديم:تستهبلينننن ليش تروحين لها مادام اخوها شرطي؟؟
هيام:ماكنت ادري كنت خايفه كنت مزهريه كنت احس أني ذابحته'
سديم سكتت'
،
بعد يومين'
، الشرطيه وهي تدخل:هيام عبدالمجيد تجي'
وقفت هيام:نعم؟
الشرطيه:تعالي مسكتها و ودتها لغرفة التحقيق'
دخل خالد:هيام عبدالمجيد العيسى؟
هيام رفعت راسها بثقه:نعم؟
خالد:و الولد طلع ولد عمك'
هيام:اي ولد عمي'
خالد:طيب وش السبب الي خلاك تطعنينه'
هيام:مزاجي'
خالد:قاعد اكلمك جد '
هيام:وانا اجاوب بجد'
خالد تنرفز من برودها:يا'
هيام و هي تقاطع كلامه:يا ايش بنت شارع بنت ايش؟
خالد:انتي كيذا و لا كيذا بنت شارع لو انك صدق بنت ناس و أكابر مثل عائلتكم الكبيره كان كنتي ببيتكم'
هيام ببرود يحرق الأعصاب:ماراح أعيد و أزيد في كلامي عشانك الصراحه عشان تفهمم'
خالد بعصبيه:قلت لككك تكلمييييي الرجال رفع عليك قضيه الرجال بين الحياه الموتتت و الكل شاهد انك انتي الفاعله'
هيام حزت بخاطرها ان الكل عليها:عادي'يموت ان شاء الله'
خالد:تبيعين نفسك ليه؟وانتي عندك الفلوس ذي؟
هيام وقفت وهي تضربه كف بعصبيه:مو لذي الدرجه حبيبي انا مابعت نفسي الناس الي باعوني'
خالد ب عصبيه:ميننن انتي عشان تمدين يدك غبيه انتي تمدين يدك ع شوطي تبين تنسجنين اكثر من سنه شكلك؟مادري شلون هديل صادقتك الحمدالله ماخذتيها و راح شرفها'
هيام:ماراح اسمعك و اسمع كلامك التافه'
قاطع كلامهم دخول الشرطي:أستاذ خالد ابوها يبي يشوفها و المدير رضى'
خالد:خله يجي هنا'
هيام فز قلبها بحب و خوف دخل وهو يشوفها ب ذي الحاله:هيام؟
هيام بكت:يبه'
  • حساب الكاتبة وسام على إنستغرام: novels_121@
  • للدخول إلى البارت التالية أضغط على التالي
<><>  

البارت (8) من رواية احببت شرطي 

وقفت وهي ترتمي ب حضنه:يبه طلعني من هنا انت تدري ليش انا سويت كيذا انت تدري ب ولد اخوك يبه طلعني طلعنييي'
خالد كان يناظره ب نظرات كره و بداخله:كذابه خبيثههههه'
عبدالمجيد بحزن ع حال بنته:ياروح ابوك انتي بطلعك بطلعك وهو حمار بيتنازل'
خالد:مافي شي ب الغصب'
عبدالمجيد:ابغى اجلس مع بنتي لحالنا'
خالد:مافيه تتكلمون هنا'
هيام:يبه انا مالي ذنب هو هو الي قرب مني هو الي تحرش فيني'
خالد وهو يناظرها و يحسبها تكذب:الكذب مو زين'
هيام ب صراخ:ماكذبببب انتتتت ماتفهمممم ماكذببب ماكذببب ابوييي كان معي بنات عمي كانوااا معييي'
عبدالمجيد:تراها تقول الحقيقه'
خالد:بس غيرها يقول كلام غير'
هيام:يبه قول ل ماما أني احبها طيب يمكن اموت هنا'
عبدالمجيد بخوف:اششش لا تقولين ذا الكلام مو قلت لك لا تقولين كيذا ؟
هيام:وش اسوي بابا وش اسوي!
عبدالمجيد:ربي معك ياروحي انتي بس خلك مع ربك طيب؟
هيام:ان شاء الله'
خالد:اطلع'
عبدالمجيد وقف وهو يحضن هيام:استودعتك الله'
و طلع'
هيام كانت تبكي بس طلع مسحت دموعها:رجعني'
الشرطيه مسكتها وهي ترجعها'
دخلت و شافت سديم تنتظرها:سديممم'
ناظرتها سديم بخوف:وش؟
ارتمت يحضنها وهي تبكي:ماقدر ماقدر كتمت بما فيه الكفايه قلبي يوجعني ليش كلا انا ؟؟
سديم:ياروحي ربي يختبر مدا صبرك'
هيام:اههخ'
،
بعد دقايق '
بنت من وراء:خلاص يا بكايه'
سديم:اسكتي ريناد'
ريناد:وش دخلك انتيي؟
سديم:كيفيييي'
ريناد:تراك اوفر يعني ماحد قال لك نامي مع واحد و تذبحني و تجين تسوين نفسك'
هيام وقفت بعصبيه :مانمت معه ياحيوانههه'
ريناد:انتي الحيوانه'
هيام ضربته بقوه ب كتفها:كلي زق'
ريناد وقفت وهي تضربه بقوه:مين الي تاكل زق'
سديم وهي تحاول تبعد ريناد عن هيام:ابعديييي عنها يا غبيههه'
الكل ابعدها عنها:ياويلك مني مابعد تشوفين شي يا غبيههه'
هيام:اذلفي بس يا بزر'
ريناد:ناويه ع نفسك؟
سديم وهي تسحب هيام:اسكتي انتي اسكتي'
هيام:تاكل زق بس'
سديم:وين اسلوبك الحلو؟
هيام:راح'
وقفت وهي تروح ل سريرها'
حضنت وسادتها وهي تبكي عليها بوجع'
الكل تركها ع راحتها'
ريناد وهي تناظرها ب كره:انا اوريك يا حيوانه '
،
بعد يوم كان نفس كل يوم تحقيق و هواش'
،
في بيت ابو خالد'
كانوا جالسين ب الصاله'
ريهام:يمه خالد وش صار على البنت؟
خالد:تقهررر الله ياخذها'
ليان:المفروض الشرطي بارد'
خالد:سكتي انتي'
ريهام:ليش؟
خالد:اقول لها ليش طعنتيه؟ تقول كيفي'
هديل:يدل ع الاسلوب'
خالد:أخين انتي ليش تصادقين ناس الكترونيه ؟
هديل:وربي انهاااا عسل بس نظرتك لها مادري شفيك انت؟
خالد:هاذ وظيفتي'و ،
  • للدخول إلى البارت التالية أضغط على التالي
<><> 

البارت (9) من رواية احببت شرطي 

خالد:هاذا وظيفتي و شريحتك بتتغير و صداقات الكترونيه مافيه '
هديل :مالك شغل'
خالد:مادام أني لي الحين اخوك و عليش ي ذا البيت لي شغل فيك و غصب عنك انتي و خواتك'
هديل:وش بك انت ها ؟ قلت لك شي يوم جيتني و تقول لي عطيني رقم اروى بنت خالي؟و جلست تكلمها و لي الحين اظن بعد تكلمها و البنت اصلن مو متربيه و هيام متربيه احسن منها طيب لا تقعد تسوي او ماي قاد'
خالد وقف وهو معصب انها كشفت السر الي مخبئه من سنوات ضربها كف:ابلعيي لسانككك'
هديل:اييي ماعندك كلام تقوله وقفت وهي تروح لغرفتها'
ابوه:وش ذا الكلام خالد؟
خالد:كلام الصدق انا احب بنت خالي اروى'و ايذا بتخطبين بنت يمه اخطبيها هي لان ماراح اتزوج غيرها'
ريهام:اخاف بعد ماخطبها تغير رايك خالد'
خالد:لا يمه احبها'
ريهام:نشوف انتوا روحوا قولوا لعديد تلبس و انتوا بعد ب الليل رايحين لخالتكم'
خالد:اي خاله؟
ريهام:سمر'
خالد:ااا'
و طلع'
،
صعدوا فوق'
لين:هي انتي لو دروا ان انتي عند حبيب؟
ليان:كلي زق لا تتكلمين هنا ابلعي وجع'
لين:اوك طيب لو درا خالد ان اروى تكلم؟
ليان:كليييي زق ياخي'
مشوا وهم يروحون ل هديل:هديل البسي بنروح ب الليل عند خالتي سمر'
هديل:مابي اروح و اطلعوا برا'
ليان:احسننن'
خرجوا'
،
ب السجن '
الشرطيه:هيام مكالمه لك'
وقفت هيام وهي ترد:الو؟
هديل:اسفه'
هيام:هديل؟
هديل:اي'
هيام:ليش؟
هديل:انا السبب انك داخل'
هيام:شلون؟
هديل:ماقلت لك ان اخوي شرطي كان احين انتي مو ب السجن'
هيام:عادي كيذا و لا كيذا انا بدخل السجن'
هديل:احبك هيام 'و اعرفي أني معك و اليوم اخذت كف عشانك'
هيام:ابشرك عطيت اخوك كف'
هديل:اححح بس كفو'
سحبت منها الشرطيه الجوال وهي تسكره و تطلع'
،
هديل:الو؟وجععع سكرت؟
،
ريناد:مين؟
هيام:وش دخلك كملي كتابك ذا بس'
ريناد:ابلعييي'
بالليل'
،
كانت بدورة المياه طلعت وهي تشوف'
  • للدخول إلى البارت التالية أضغط على التالي
<><> 

البارت (10) من رواية احببت شرطي 

كانت بدورة المياه طلعت وهي تشوف البنات مجتمعين عليها:وش فيه؟
ردت بنت من البنات:بنوصل لك سلام من ريناد'
هيام بخوف:وش تقولين انتي؟
البنت:احين افهمك'
قربت منها '
ماحست الي بيد تعكف يدها:اهههههه'
سديم:اتوقع ماعرفتي مع مين تتهاوشين'
البنت:اتركيني'ساعدوني انتوااا'
البنات كانوا يناظرونها بس'
سديم:ياروحي انتي ذول اصحابي'
ضحكوا عليها'
البنت عصبت و طلعت ل ريناد'
ريناد ناظرتها:ها وشش صاررر؟
البنت:كل الي أخذتهم طلعوا معها'
ريناد:غبيههه انتي غبيههه؟
البنت:مايكون اسمي سمر ايذا ما سويتي الي تبين'
ريناد:نشوففف'
خرجوا من دورة المياه و ناظرتهم سديم بنظره خلتهم يبعدون نظرهم عنها:وجععع وش ذا العيون'
ريناد:اعوذ بالله'لا تناظرينها'
سديم وهي تناظرهم:ماقدر بضحك'
هيام وهي تناظرها:لا تناظرين كيذا تخوفين'
سديم:امانههه'
هيام:والله'
ضحكوا '
،
عند هديل كانت ب حديقة البيت و تسمع اغنيه و مندمجه' معها'
دخل وهو يشوف بنت شعرها يتطاير ب الهواء و و حاطه سمعاتها ب اذنها'كان يناظرها ب هيام'
مشى بخفيف الا وهو طايح ب الارض'
لفت بخوف من الصوت:مين؟؟
ناظرت ب الشخص الي كان ع الارض:ريان؟
ريان كان حاط وجها ب الارض مايبيها تشوفه لكن اختلف شعوره لما سمع اسمه ب صوتها:لبيه؟
هديل بخوف:وش تسوي هنا؟
ريان:جاي اشوفك'
هديل:ها؟
ريان بأستوعاب:وين اخوك و كيف تطلعين برا كيذا ترى يمكن يدخلون شباب'
هديل:انت داخل كانك دستور و يقول يدخلون شباب والله'
لفت ب غرور وهي تدخل'
ريان:يا جلعنييي'
وضحك ع نفسه و دخل لعند خالد'
خالد ناظره:شفيك تضحك'
ريان:ياخي كيوت'
خالد بعدم فهم:وش تقول انت مافهمت'
ريان:مو لازم'
خالد:كل زق'
ريان ضحك:اوك'
خالد:قولللل'
ريان:ماني قايل يوههه'
خالد:تف عليك '
ريان:وش صار ع البنت الي جبتها بيتكم؟
خالد:ما صار شي حققت معها بس مو راضيه تقول غير ان تحرش فيها و دافعت عن نفسها و الرجال مو راضي يتنازل و الكل شاهد معه'
ريان:البنت الصراحه من شكلها يبين انها بريئه'
خالد:يوحي بس من داخل لا'
  • للدخول إلى البارت التالية أضغط على التالي
<><> 

البارت (11) من رواية احببت شرطي 

ريان:بتشوف انها بريئه'
خالد:تعلمني ب شغلي؟
ريان:خلاص لا تعصب سو الي براسك'
خالد:قم قم نطلع احس اني تضايقت من جلسة البيت يالله'
ريان:اك'
وقفوا وهم يطلعون'
و جلسوا ب الحديقه يسولفون'
طلع بكت الدخان وهو يشب وحده و يحطها ب فمه'
ناظرت بقرف:يع'
خالد:عطني وحده بجرب'
ريان مد له وحده:خذ'
،
كانت تناظرهم من نافذة غرفتها شافته يعطي خالد دخان:وجععع'انا توريه'
اخذت عط من عطوراتها الي مخلصه:ريانننن'
ريان رفع نظره لها'
رمت عليه القزازه و جات ب راسه:ياغبيهههههه'
خالد ناظرهم ب صدمه و بعدم استوعاب:وش سويتي انتيييي؟
هديل ببرود:لا تدخنننن لا تجي ب راسك حتى انت'
خالد مسك ريان و كان راسه كله دم'
خالد:انا اوريككك بس خليني اودي الرجال'
،
بعد ساعه تقريباً '
الساعه (١) بالليل'
في السجن'
كانت تناظر ب سديم الي كانت تناظر ب صور و تبكي ب خفه'
وقفت وهي تصعد لها:سديم؟
سديم مسحت دموعها وهي تبعد الصوف عنها:هلا؟
هيام:وش بك؟
سديم:مابي شي روحي نامي'
هيام:و عيونك الحمراء وش فيها'
سديم:انزلي بجيك'
نزلت لسريرها وهي تجلس جنبها:شوفي'
اخذت الصور هيام وهي تناظر فيهم:مين ذول؟
سديم:اخوي محمد عمره ٢٤ كان يثق فيني ب شكل مادري شلون اقولك عنها كان يحبني يحبني و يسوي لي اي شي اطلبه و هاذا فيصل عمره ١٥ تقدرين تقولين اني المفضلة عنده'لان من بعد ما امي تزوجت محمد هو لي يهتم فيني و فيصل كلا يجيني و من بعد ما طعنت الزق زوج امي محمد جاني يقول خسارت ثقتي فيك هيام خسرت اخواني عشان شخص مايعرفون مين هو'
هيام:سديم انا معك ب المره و الحلوه طيب ؟
سديم بكت ب ضيق:ماقدر هيام'
سديم اول مره تصير ضعيفه قدام شخص'
سديم رفعت راسها:ارتحت لك ب شكل مادي شلون اقولك عنه'
هيام:فهمت فهمت ياروحي'
سديم:يديمك ربي '
هيام:امين و يديمك'
  • للدخول إلى البارت التالية أضغط على التالي
<><> 

البارت (12) من رواية احببت شرطي

دخل البيت معه :اوديك فوق و لا تروح انت؟
ريان:وش شايفني عمى؟
خالد:كل زق الشرها ع الي بيوديك'
تركه و طلع'
ريان:اذلفففف'
،
اول ما طلع انتبه ل اروى تنزل من سياره'
(معلومه اروى ساكنه بجنب بيت ريان)
خالد:اروى؟
،
كانت تضحك و تكلمهم ب راحه تامه:يالله أشوفكم بعدين ياقلبي انتوا'
صديقاتها:سيو بوساااتتت'
اروى ابتسمت:هيا باي'
قاطعها صوت من ورا ينادي ب اسمها:اروى'
البنات لفوا ع جهة الصوت:اخصصص الحببب'
اروى:كلووو زققق ابعدواااا بسرعههه'
وحده من البنات:امش امش'
مشى و قرب خالد منها:وش يرجعك احين؟
اروى:كنت مع البنات ببيت وحده من البنات'
خالد رفع حاجبه:طيب تعالي'
أروى بخوف:وين؟
خالد:لا تخافين شدعوهه تعالي'
مسك يدها و هو يسحبها ل ورا البيت'
خالد:ناخذ راحتنا اكثر هنا'
اروى:اممم طيب اتصل علي و نسولف ب اريح'
خالد:كنك تصرفيني'
اروى:اي'
خالد:اح ليه؟
اروى:خالد يمكن نصيبنا مو ل بعض '
خالد:لا تقولين كيذا طيب'
اروى:الا بقول لان هاذا الصدق احنا مو ل بعض اني ما تبلع امك و امك نفس الشي و كلا هواش بين العوائل '
و دم ماراح يناسب دمي'
خالد:شفيك انتي؟ذا الايام متغيره'
اروى:مو متغيره احاول ابعد عشان ماتتعلق فيني خالد '
خالد:لذي الدرجه؟
اروى:اي '
مشت من جنبه ب راحه و دخلت ل بيتهم'
خالد كان مصدوم وين اروى الي قبل؟
مشى ب ضيق امتلك قلبه'
،
السجن (٩)صبح
ماحسوا ببعض و ناموا ب حضن بعض '
صحت ع نور الشمس الي كان كله ع عيونها:هيام هيام'
هيام:هممم دقيقه'
دخلت الشرطيه وهي تقول:سديم عبدالله'
سديم:يمهه نعممم؟
هايم فزت:وشش؟
سديم:مادري نامي نامي'
وقفت سديم مع الشرطيه وهي تطلع'
دخلتها غرفة الزياره انصدمت وهي تشوف'
اقرأ وحمل أيضًا
تعديل المشاركة
الحلقة الثانية: رواية احببت شرطي للكاتبة وسام

كلام كتب

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة