U3F1ZWV6ZTI4MDMwMzk5ODA3X0FjdGl2YXRpb24zMTc1NDU3NTcxOTM=

رواية عزفت لي الوجع فانمت على انغامة - الحلقة الرابعة

 الحلقة الثالثة من رواية عزفت لي الوجع فانمت على انغامة من روايات إنستقرام الكاملة على مدونة كلام كتب للقراءة والتحميل، ولقراءة الحلقات السابقة من الرواية عبر الروابط التالية:
  1.  الحلقة الأولى من رواية عزفت لي الوجع
  2.  الحلقة الثانية من رواية عزفت لي الوجع
  3.  الحلقة الثالثة من رواية عزفت لي الوجع

رواية عزفت لي الوجع فانمت على انغامة - الحلقة الأولى

الفصل السادس عشر

 ابو متعب جالس و بيده جواله ؛ غريبة متعب اتصل؟
ام متعب ؛ رد رد لا يصير فيه شي !
ابو متعب ؛ هلا متعب شفيك؟
متعب بصوت باكي ؛ هلا يباه بقولك ابو اريج توفى اليوم
ابو متعب بصدمه ؛ كذاب
متعب ؛ والله م اكذب بنته الثانيه اتصلت علي و قالت لي
ابو متعب بحزن ؛ الله يعينها طيب قلت لأريج؟
متعب يناظر لأريج ؛ لا لسى اريج م صحت اذا تحسنت قلت لها
ابو متعب ؛ اي انتبه تقول لها وهي تعبانه طيب
متعب يبتسم ؛ ان شاء الله تبي شي يالغالي
ابو متعب يبتسم ؛ لا ياولدي سلامتك؟!
ام متعب بتوتر ؛ وش فيه ولدي متعب؟
ابو متعب : والله يقول ان ابو اريج توفى اليوم الله يرحمه
ام متعب بحزن ؛ الله يعينها مسكينة أمها متوفية و ابوها توفى الله يكون بعونها
ابو متعب ؛ أمين يارب ،،
،
،
،
ام محمد ؛ يلا انتي اتصلي على احد من أقاربك و خبريهم يأخذوك
لينا تبتسم بدموع ؛ تمام
أخذت الجوال و قررت تتصل على عمتها ام خالد ؛ هلا عمه
ام خالد بخوف : لينا وش فيك ليه صوتك متغير صاير شي
لينا بكت ؛ اي يا عمه ابوي مات
ام خالد بصدمه ؛ شلون مات؟
لينا ببكي : تعالي عندي بالمستشفى اقولك كل شي صار
ام خالد ؛ يلا جيت،
خالد يناظر أمه ؛ بِسْم الله يمه وش فيك
ام خالد ؛ عمك ابو لينا توفى الله يرحمه قوم ودني عند لينا
خالد قام بسرعه و طلع : يلا انتظرك بسياره
ريم تناظر أمها ؛ وين رايحه يمه
ام خالد ؛ بتجين تعالي بسرعه مو منتظرك انا
ريم لبست عبايتها و راحت مع أمها للمستشفى ،،
« تسريع الأحداث »
ام خالد تضم لينا ؛ بعد روح عمتك انتي اصبري يا قلبي
لينا بشهاق ؛ اممءءسس والله كان يضحك معي
ام خالد بحزن ؛ يا بنتي كل شخص له يوم م نقدر نسوي شي!؟
،
،
ام ساره ؛ لينا م قلتي لي وش قال فارس!
ساره تتجاهل الموضوع ؛ مو ضروري اقول كل شي
ام ساره بعصبية ؛ ساره قولي كل الي قال لك!!!


  • للدخول إلى الفصول التالية أضغط على التالي
<><>

الفصل السابع عشر

 ساره قامت ؛ يمه مو ضروري تعرفين كل شي
ام ساره تمسكها ؛ أعرفي يا ساره انا أبغى مصلحتك
ساره جلست و قالت لها كل شي
ام ساره تبتسم ؛ شفتي قلت لك بيطلقها مو مخليها وانتي موجوده
ساره بضيقه نفس ؛ بس يمه انا م نسيت تعامل أمه معي
ام ساره ؛ شتسوي المسكينه ولده الوحيد م عندها احد انتي عامليها زين
ساره تبتسم و تبوس راس أمها ؛ الله يرضى عليك يمه
ام ساره ؛ طيب وش قلتي اذا بترجعين كلمي فارس
ساره تبتسم ؛ طيب بكلمه الحين طَيب وش اقول له؟
ام ساره ؛ قولي له مواقفه و خلاص
ساره قامت ؛ تمام
طلعت بالحديقة فتحت جوالها بتوتر و قلق و اتصلت على فارس!؟،
،
و بنفس الوقت عند فارس بعد م عطى اميره ورقه طلاقها
انتبه ان جوالها يرن ابتسم بابتسامه جذابه ؛ هلا ساره؟
ساره بتوتر ؛ احم انا أسفه على الي قلته لك و حبيت اقول لك انا مواقفه
فارس بفرح ؛ تتكلمين جد؟
ساره ؛ هاذا الموضوع م ينمزح فيه و قلت لك انا موافقه
فارس بفرح ؛ الله يبشرك بالخير انا متحمس مره اشوف الي ببطنك
انتظر كم دقيقه ينتظر رد لساره بعد الجوال عنه ؛ و كالعاده تقفل بوجهي
م عليه اهم شي نرجع لبعض و الحمد لله
حرك متجه لأمه بفرح عشان يخبرها ،،
،
،
،
سلطان بصوت شبه عالي ؛ عهد انتظرك تحت عند امي
عهد تركض ورا سلطان ؛ انتظر خلصت اليوم تقول لها؟
سلطان يضرب راْسه ؛ نسيت اجيب الورقه اووووووهه انتظري
بعد دقايق نزل سلطان و معه عهد عند أمه ؛ هلا خاله شخبارك
ام سلطان تناظر عهد ؛ الحمد لله بخير
سلطان يطّلع الورقه عهد تهمس ؛ مو كأنك مبكّر
ام سلطان تسحب الورقه ؛ وش المصيبه اليوم بعد
عهد تضحك و هي تشوف ام سلطان تشرق بالقهوة و دموعها تنزل
رفعت رأسها تناظر ولدها سلطان ؛ بيصير لي حفيد؟
سلطان § عهد ؛ اي و انتي و راح تسمينه
ام سلطان ترفع يدينها فوق و تشكر ربها ؛ بسميه على ابوك يا ولدي،،


  • للدخول إلى الفصول التالية أضغط على التالي
<><>

الفصل الثامن عشر


لينا تنتظر عمتها ؛ عمه اختي اريج بالمستشفى هنا
ام خالد ؛ شفيها لا تصير حامل؟
لينا ؛ ليتها حامل تعبانه بروح أزورها عادية
ام خالد ؛ تمام ريم تروحين معها؟
ريم تبتسم ؛ طيب يلا نروح؟
لينا تطلع ؛ انا اذكر انها بهاذا الدور
ريم ؛ انا صديقتي اليوم سوت عميله بروح أزورها و انتي روحي لأختك
لينا تبتسم ؛ تمام انتظرك بدوره المياه تمام؟«وأنتم بكرامه»
خالد شاف لينا استغرب و مشي ورآها
لينا دخلت غرفه اريج حصلت متعب موجود و اريج فاتحه عيونها
اريج بدموع ؛ للللييييننااا؟
لينا حضنتها ؛ ليه خوفتيني ليه م تردين علي هاااا؟
اريج تبكي ؛ لينا صدق ابوي توفى وانا لسى م شفته؟
لينا هزت رأسها بحزن ؛ ايوا الله يرحمه و يسكنه بجنات النعيم
اريج ؛ الله يرحمه أمين يارب
متعب تتنحنح ؛ يلا اريج اذا خلصتي قولي لي انا برا
لينا قامت ؛ لا خلك انا بروح لعمتي ام خالد يلا اريج مع السلامه،،
،
،
،
« تسريع الأحداث »
بعد سبوع،،
،
ام ساره تبارك لبنتها ؛ مبروك يا روحي الله يهنيك بحياتك
ساره بدموع بفرح ؛ الله يخليك لي يا الغاليه
ام فارس تضمها ؛ الله يخليك لبعض ادري ظلمتك سامحيني
ساره بأبتسامه ؛ معذوره يا خاله
عٓلىٓ صوت الزغاريد و كأن اول يوم ساره تعيش مع فارس
عسى الابتسامه م تفارق بين حبيبن جمعهم ربي ببيت يملي
فيه العشق و الهيام و الله يديم الفرحه بينهم ، ،
،
،
اريج بيوم طلوعها من المستشفى زارت اختها لينا و عمتها و تطمنت
عليهم ،،
متعب يناظر الطريق ؛ نروح لأمي ترا مشتاقة لك
اريج تبتسم ؛ تمام يلا نروح ،،
متعب يبوس يدها ؛ يلا يا قلبي نروح لها لعيونك الحلوين،،


  • للدخول إلى الفصول التالية أضغط على التالي
<><>

الفصل التاسع عشر

دخل متعب و هو ماسك يد اريج ؛ السلام عليكم
ام متعب تقوم و ضم ولادها ؛ و عليكم السلام صار لكم أسبوع م شفناكم
اريج تبوس رأسها ؛ والله يا خاله كنت تعبانه شوي
ابو متعب يسلو على ولده ؛ ها بشر يا متعب زوجتك ان شاء الله حامل؟
متعب يبتسم و يضحك ؛ اي يا يباه كلامك صحيح هههههههههههه
ابو متعب و ام متعب ؛ الحمد لله
اريج تبتسم ؛ و الله يتمم على رعد و هند بالخير و الصلاح
متعب و أمه و ابوه ؛ أمين يارب ،،
،
،
،
عهد تنزل من الدرجه سمعت صراخ ام سلطان ؛ انتبهي يا بنت
عهد بضحك ؛ يا خاله والله م يصير الا خير اشوف والله
ام سلطان بعتب لعهد ؛ المره الثانيه تنزيلن بدون سلطان ياويلك
عهد تضحك و ماسكة بطنها ؛ يعني هاذا تهديد؟
ام سلطان ؛ اعتبريه الي تبين بس لا اشوفك مره ثانيه نازله لحالك
عهد تبوس رأسها ؛ أبشري يا خاله
دخلت اخت عهد و أمها ؛ السلام عليكم
عهد تقوم ؛ و عليكم السلام هلا والله أنور البيت بنوركم
ام عهد ؛ بنورك يا بنتي شخبارك و شخبار الي ببطنك
عهد تبتسم و تضم بنت اخوها ؛ والله بخير شخبارك سولاف؟
سولاف بطفوله ؛ تمام وانتي
عهد تبوس خدها ؛ يا زينك انا بخير
سولاف تلمس بطن عهد ؛ متى يطّلع ابي اشوفه؟
عهد ؛ باقي كم شهر و يطّلع و تشوفينه،،
،
،
بمكان فيه الكل بمجلس الرجال طلع و نادأ على أمه ؛ يمه
ام خالد تناظر فيه : نعم!
خالد بتوتر ؛ يمه ابي اتزوج لينا بنت خالي اخاف ياخذها احد غيري
ام خالد بصدمه ؛ بس لينا صغيره!
خالد بترجي ؛ يمه الله يخليك بس اخطبيها لي و اذا تخرجت تزوجنا!
ام خالد ؛ أتوقع انت انجنيت بس بفكر
خالد ؛ بدون تفكير قولي اي تكفين
ام خالد ؛ خلاص طيب بكرا يصير خير يلا اذلف عني،،



جميع الحقوق محفوظة للكاتبة: rweao@

اقرأ وحمل أيضًا
تعديل المشاركة
رواية عزفت لي الوجع فانمت على انغامة - الحلقة الرابعة

كلام كتب

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة